بالصور.. جولة داخل قصر باكنغهام الفاخر في لندن: المقر الرسمي لملوك بريطانيا
15/04/2018

قصر باكنغهام في لندن يُعتبر من بين أفخم المساكن التاريخية، ويقع في العاصمة لندن، ويُعتبر المقر الرسمي لملوك بريطانيا، وهو مكان لانعقاد العديد من الاجتماعات والزيارات الرسمية لقادة الدول، بالإضافة إلى كونه نقطة جذب سياحية مهمة. وتعود ملكية القصر في الأصل لدوق باكنغهام، واشتراه الملك جورج الثالث لزوجته الملكة شارلوت في العام 1761.

وحُوّل المنزل إلى قصر، وأصبحت الملكة فيكتوريا أول ملكة تعيش هناك في يوليو/تموز العام 1837. وكان القصر بمثابة مقر إقامة للملكة اليزابيث الثانية في لندن منذ انضمامها إلى العرش، وفتح أبوابه للجمهور قبل حوالي 25 عاماً. ورغم أن فندق باكنغهام يضم 775 غرفة، إلا أن الجولات المنظمة والتي عادة ما تُنظم بين يوليو/تموز وسبتمبر/أيلول، تتيح للزوار الوصول إلى 19 غرفة دولة، بالإضافة إلى حدائق القصر والاسطبلات الملكية. ويبلغ طول واجهة القصر 108 أمتار ويبلغ عمقه 120 متراً، وارتفاعه 24 متراً، ويتضمن 52 من الغرف الملكية والغرف المخصصة للضيوف، و188 غرفة للموظفين، و92 مكتباً، و78 حماماً. وإليكم جولة في قصر باكنغهام التاريخي من خلال معرض الصور أدناه:

ويفتتح القصر أبوابه أمام العامة خلال أشهر الصيف عندما تكون العائلة الملكية تقضي العطلة خارج القصر

وتزين الثريات المذهبة السقوف العالية في قصر باكنغهام، وخصوصاً غرفة العرش 

غرفة معرض القصر حيث تُعرض الأعمال الفنية واللوحات الأكثر تميزاً في العالم.

وتُعتبر القاعة، هي أكبر غرفة في القصر، وتُعتمد حالياً لإعداد مآدب الطعام الرسمية.

يختبئ الباب السري في هذه الغرفة وراء ما يبدو كخزانة، وهو يتصل بغرف الملكة الخاصة.

غرفة الموسيقى، حيث تم تعميد الأميرين تشارلز وويليام.

إذا اشترى الزوار تذكرة "رويال داي أوت"، فسيذهبون في جولة لمدة 45 دقيقة في الاسطبلات الملكية، والتي تضمن العديد من العربات الملكية التاريخية، بما في ذلك العربة الملكية المذهبة في الصورة، والتي تُستخدم للتتويج منذ العام 1821.

ويُسمح للزوار بالوصول إلى جميع غرف القصر البالغ عددها 19 غرفة خلال الجولات الصيفية. وتُستخدم غرفة العرش إلى حد كبير كخلفية لصور الزفاف الملكي.