باستخدامك موقع شايف نت تكون موافق على سياسة الخصوصية الخاصة بالموقع
برج الجدي  22.12 - 20.1

برج الجدي - 22.12 ... 20.1

01.07.2018
محطة جديدة ومهمة في حياتك المهنية تأمل أن تحقق من خلالها الكثير من النجاحات والإقدام على خطوات مهمة
02.07.2018
يوم عاطفي مميز يحمل إليك المتغيرات التي كنت تنتظرها، وتحسم بعض الأمور بغية المحافظة على العلاقة بالشريك.
03.07.2018
يوم عاطفي مليء بالوعود الوردية ويحمل رسائل جديدة تفوح منها رائحة الرومانسية ويكون ختامه رائعاً.
04.07.2018
تنفعل بسبب ما يطرأ على مسألة تخصك والشريك، تتبدّل ربما المواعيد وينتابكما بعض القلق
05.07.2018
تتخلص من الكثير من الضغوط والمسؤوليات الملقاة على عاتقك اليوم، وعليك أن تولي مجالك المهني المزيد من الاهتمام
06.07.2018
بعض المصاعب المتعلقة بالماضي تبرز اليوم لكنك تتخطاها بسرعة قياسية وكأن شيئاً لم يكن
07.07.2018
الكثير من المتغيرات العاطفية تحدث في حياتك ولا تعرف الى أين يمكن أن تؤدي. لا تشكّ في قدرة الحبيب على استيعاب مشاكلك، فهو لا يشكّك فيك أمام الجميع.
08.07.2018
لا تلق اللوم على الشريك، وكن مستعداً لتحمّل المسؤولية حين تضطر إلى ذلك، وخصوصاً أن الصراحة هي عنوان المرحلة المقبلة
09.07.2018
إذا كنت أعزب قد تتعرّف إلى شخص يستحقّ حبك، الأجواء خالية من التشنّج والمعاكسات
10.07.2018
تتعثر بعض الأمور فترة محددة، لكنّ ذلك ينقلب سريعاً في مصلحتك، وتبدأ بحصد النجاح تلو الآخر.
11.07.2018
من المحتمل أن تحصل على عائدات غير منتظرة، تزيد حماستك وتندفع الى التركيز على مشروع واعد جدّا
12.07.2018
تتحسّن الأمور مع الزملاء والمحيط من خلال توضيح بعض النقاط الغامضة أو مناقشة الموضوعات الحسّاسة
13.07.2018
طبيعتك التي تجعلك لا تتوقف عن التفكير ليلاً ونهاراً تحرمك من الاسترخاء، لذا عليك ممارسة رياضة اليوغا واعتزال التفكير فترة حتى تريح ذهنك
14.07.2018
تسهل أمامك الاتصالات وتكون هذا اليوم أكثر إقبالاً على الدنيا وانفتاحاً على الآفاق الجديدة.
15.07.2018
الإحترام المتبادَل مع الشريك عامل إيجابي ومهمّ، وخصوصاً أن المرحلة المقبلة مقبلة على تطورات متسارعة
16.07.2018
تجد نفسك أمام مشكلات لا بد من حلها إن على الصعيد المهني أو على الصعيد العائلي.
17.07.2018
تجد نفسك أحياناً مجبراً على تنفيذ طلبات الشريك، فتثار بعض الشكوك لكنها تكون عابرة.
18.07.2018
تكون مقبلاً على العمل بنشاط كبير، وتكون مرتاحاً إلى التطورات، ملاحقاً الأحداث التي تتزاحم وتحثّك على العمل والانطلاق